شيكاغو - عاصفة قطبية تودي بحياة اكثر من عشرة اشخاص

User Rating: 0 / 5

Star inactiveStar inactiveStar inactiveStar inactiveStar inactive
 
العثور على جثة طالب متجمد بجامعة أميركية

اخبار العرب 24 - كندا : واجه عشرات الملايين من الأمريكيين درجات حرارة شبه قطبية يوم الخميس الذي انخفضت فيه إلى 49 درجة مئوية تحت الصفر مما تسبب في حالة من الشلل بمنطقة الغرب الأوسط الأمريكي وأدى إلى وفاة 21 شخصا على الأقل.ومن المتوقع ارتفاع درجات الحرارة لمستوى أدفأ من المعتاد، لكن ذلك لم يبعث الكثير من الطمأنينة في نفوس الفئات الضعيفة من السكان مثل المشردين وكبار السن الذين يتأثرون بشدة من البرودة التي تسبب قضمات صقيع في دقائق وتجعل مجرد الخروج من المنزل سببا محتملا للوفاة.وعزا مسؤولون في ولايات مختلفة العديد من الوفيات إلى الهواء الشديد البرودة. وذكر ستاذيس بولاكيداس الطبيب بمستشفى جون إتش. ستروجر جونيور في شيكاجو أن عدد الوفيات

ارتفع من 12 في وقت سابق بعد تسجيل تسع وفيات جديدة على الأقل في شيكاجو نتيجة إصابات مرتبطة بالبرد.وقال بولاكيداس، وهو طبيب متخصص في الصدمات، إن المستشفى شهد هذا الأسبوع حوالي 25 حالة لضحايا قضمات الصقيع. وقال إن أكثر الحالات حدة معرضة لخطر بتر أصابع في اليدين والقدمين.والأشخاص المشردون والنازحون عرضة للخطر على وجه الخصوص، لذا تقيم شيكاجو ومدن أخرى أماكن إيواء للتدفئة. لكن كثيرون عانوا منها في مخيمات أو مبان غير مجهزة.وقال ستيفن إيفانز المحقق في مقاطعة لورين بولاية أوهايو إنه تم العثور على امرأة تبلغ من العمر 60 عاما بمنزل مهجور يعتقد بأنها توفيت نتيجة لانخفاض درجة حرارة الجسم.وقال إيفانز لصحيفة كرونيكل-تيليجرام ”إذا لم تكن قريبا من مصدر للحرارة، فليس هناك طريقة لبقائك على قيد الحياة لفترة طويلة في طقس كهذا“.

  وقال تقرير للشرطة الامريكية انه عثرت على جثة متجمدة لطالب داخل حرم جامعة “أيوا” قصة الطالب بدأت مع عثور رجال الأمن داخل الجامعة على جثة طالب يدعى جيرالد بيلز 18 عاما، خلف أحد مبانى الجامعة، حيث كانت درجة الحرارة فى ذلك الوقت أكثر من 20 درجة مئوية، تحت الصفر , ونقل بيلز، إلى أحد مستشفيات الجامعة، ولكنه توفى، ولم يتم تحديد السبب الرسمى للوفاة، ولكن يُعتقد أن الطقس هو سبب  الوفاة، وتم استبعاد شبهة المشروبات الكحولية، وذلك حسب تقارير إعلامية.

الجامعة أصدرت بيانا عبرت فيه عن حزنها لفقدان أحد أفراد عائلتها، وهو الطالب البالغ من العمر 18 عاماً ويدرس في السنة الأولى بالجامعة وخريجاً حديثاً فى احدى المدارس الثانوية، فيما قال والده، فى تصريحات إعلامية، "كان هادئاً، لكنه قاسياً، وكان شخصاً عطوفاً للغاية، وكانت لديه رغبة فى أن يصبح طبيبا أو جراح أعصاببينما جاءت الوفيات الأخرى نتيجة الحوادث المرورية المرتبطة بالطقس من جهة، وآخرون بسبب التعرض للبرودة من جهة ثانية، وفق ما تداولته وسائل الإعلام الأمريكية ،ويستمر الطقس الذي اجتاح الغرب الأوسط هذا ألأسبوع لكن الموجة الباردة تتجه شرقا، وتفقد كثيرا من قوتها.

ومن المتوقع أن تنعم شيكاغو، التي شهدت برودة تقترب من مستويات قياسية إذ وصلت درجات الحرارة إلى 21 درجة مئوية تحت الصفر، بحلول مطلع الأسبوع المقبل، بدرجات حرارة أعلى، تذيب الثلوج، ستتراوح بين أربع وعشر درجات مئوية، كما يتوقع حدوث ذلك في مناطق أخرى بالغرب الأوسط.وحذر خبراء الأرصاد من أن درجات حرارة من بين الأدنى منذ عشرات السنين ما زالت ممكنة في مناطق بالغرب الأوسط وأوهايو فالي.وكشف خبير الأرصاد في الهيئة الوطنية للأرصاد بمركز التنبؤ بالطقس في “كوليدج بارك” بولاية ماريلاند ديفيد هامريك: “ستصل درجات الحرارة إلى درجة واحدة تحت الصفر في مناطق في نورث داكوتا اليوم  وست درجات تحت الصفر في مينيسوتا وشمال ميشيغان".وأضاف أن الطقس البارد اجتاح بالفعل بوسطن بولاية ماساتشوستس صباح أمس ، وحتى المناطق في الجنوب مثل جبال كنتاكي بولاية تنيسي وشمال جورجيا ستشهد انخفاضا شديدا.وأفادت وسائل إعلام أمريكية بأن الطقس السيئ تسبب في مئات من حوادث الطرق بينها تصادم بين أكثر من عشرين سيارة في مدينة غراند رابدز بولاية ميشيغان، الأربعاء، بسبب صعوبة الرؤية.وأفاد موقع فلايت أوير الإلكتروني الذي يرصد حركة الطيران بأن أكثر من 2300 رحلة جوية ألغيت، وتأجلت أكثر من 3500 رحلة أخرى أكثرها بمطاري أوهير وميدواي الدوليين في شيكاغو.