أخبار عاجلة
تقرير : نصف سكان العالم يغرقون في الديون -

بمشاركة 30 خبيراً في الترجمة أبوظبي للغة العربية ينظم خلوة ثقافية

بمشاركة 30 خبيراً في الترجمة أبوظبي للغة العربية ينظم خلوة ثقافية
بمشاركة 30 خبيراً في الترجمة أبوظبي للغة العربية ينظم خلوة ثقافية

اخبارالعرب 24-كندا:الأربعاء 27 مارس 2024 08:19 صباحاً البوابة - ضمن مشاركته في فعاليات «معرض لندن الدولي للكتاب 2024»، نظم مركز أبوظبي للغة العربية، خلوة ثقافية بعنوان «الترجمة: الأدب والتكنولوجيا»، بالتعاون مع كلية الدراسات الشرقية والأفريقية في جامعة لندن، بمشاركة 30 خبيراً وأكاديمياً في الترجمة.

بمشاركة 30 خبيراً في الترجمة أبوظبي للغة العربية ينظم خلوة ثقافية 

بمشاركة 30 خبيراً في الترجمة أبو ظبي للغة العربية ينظم خلوة ثقافية


وقال الدكتور علي بن تميم، رئيس مركز أبوظبي للغة العربية: «استلهمنا منهج الخلوات من البراعة الإدارية لحكومة دولة الإمارات، ونقلناه إلى مجال الثقافة، فأصبحت الخلوات الثقافية التي يُنظمها المركز على محور اللغة العربية، تقليداً معرفياً مهماً حرصنا على تنفيذه في عدد من عواصم العالم الكبرى وسعدنا بثماره الإيجابية».

وأضاف: «يدرك مركز أبوظبي للغة العربية تمام الإدراك أهمية الترجمة في التعريف بثقافات وخصوصيات الشعوب، ويدرك الخصوصية التي يمثلها الأدب بوصفه جسراً يذيب الفكر والثقافة والمعرفة والعلوم والتجارب الإنسانية في مزيج بديع من أساليب الكتابة الإبداعية؛ لذا سعدنا بأن تكون الخلوة الثقافية التي نظمها المركز هذا العام ضمن فعاليات معرض لندن الدولي للكتاب بالشراكة مع جامعة لندن، منصةً مثالية لتحفيز النقاش الثقافي النوعي حول أحد أبرز الجهود المبذولة لتحقيق التواصل بين أفراد الأسرة الإنسانية، وهي جهود الترجمة، مع التركيز على ترجمة الآداب التي تشكّل وسيلة لنقل الإرث المعرفي على محامل من الإبداع والجمال».

الترجمة والذكاء الاصطناعي

سلطت الخلوة الضوء على موضوعات فرعية في مجالات اللغة العربية وصناعة النشر، من خلال ثلاث جلسات تناولت الأولى تحدّيات الترجمة الأدبية، فيما ناقشت الجلسة الثانية تحدّيات الترجمة إلى العربية، أما الثالثة فتناولت محور نشر الترجمات العربية، كما ناقشت موضوع الترجمة والذكاء الاصطناعي.

وفي الجلسة الأولى، أوصى المشاركون بضرورة فهم المترجم لحمولات النص الثقافية والمعرفية، بالإضافة إلى إلمامه بخصوصيته المكانية والزمانية والاجتماعية.

وفي الجلسة الثانية، ناقش المشاركون التحديات التي تواجه نشر الترجمات العربية من اللغات الأخرى. وفي هذا المحور، اقترح المشاركون وضع ميثاق عمل للمترجمين العرب، يوحد معايير العقود القانونية للحقوق والأجور ونسب الأرباح. وبناء آلية شفافة لصناديق منح الترجمة وشراء الحقوق. وفي جلسة «الترجمة والذكاء الاصطناعي»، أوصى المشاركون في هذه الجلسة بضرورة استثمار مؤسسات الترجمة العربية في الذكاء الاصطناعي لمواجهة تحديات الترجمة الآلية للغة العربية.

المصدر: aletihad.ae

اقرأ أيضاً:

إطلاق دورة جديدة من جائزة غسان كنفاني للرواية العربية

تم ادراج الخبر والعهده على المصدر، الرجاء الكتابة الينا لاي توضبح - برجاء اخبارنا بريديا عن خروقات لحقوق النشر للغير

التالى كتاب " نهاية التاريخ " للدكتور عبد الوهاب المسيري

 
c 1976-2021 Arab News 24 Int'l - Canada: كافة حقوق الموقع والتصميم محفوظة لـ أخبار العرب-كندا
الآراء المنشورة في هذا الموقع، لا تعبر بالضرورة علي آراء الناشرأو محرري الموقع ولكن تعبر عن رأي كاتبيها
Opinion in this site does not reflect the opinion of the Publisher/ or the Editors, but reflects the opinion of its authors.
This website is Educational and Not for Profit to inform & educate the Arab Community in Canada & USA
This Website conforms to all Canadian Laws
Copyrights infringements: The news published here are feeds from different media, if there is any concern,
please contact us: arabnews AT yahoo.com and we will remove, rectify or address the matter.