Breaking news

ابتكار أول لسان اصطناعي بشري على الإطلاق في اختراق كبير!

ابتكار أول لسان اصطناعي بشري على الإطلاق في اختراق كبير!

اخبار العرب -كندا 24: الأربعاء 28 أكتوبر 2020 04:38 صباحاً © University of Leeds

ابتكار أول لسان اصطناعي على الإطلاق في اختراق كبير!
تابعوا RT علىRT
RT

قام فريق متعدد التخصصات بطباعة ثلاثية الأبعاد لنسخة طبق الأصل من لسان الإنسان، كاملة بأسطح ناعمة اصطناعية وأنسجة تشبه اللسان.

وقام العلماء بقيادة جامعة ليدز، بالتعاون مع جامعة إدنبرة، بمحاكاة سطح لسان الإنسان بدقة والذي يلعب دورا مهما في كيفية تذوق الطعام، وطريقة التحدث والبلع، وامتصاص العناصر الغذائية، من بين وظائف أخرى.

ويزعم العلماء أن لسان المحاكاة الحيوية يحاكي بدقة الهيكل والمرونة و"القابلية للبلل".

ويمكن أن يلعب هيكل السيليكون الاصطناعي دورا يغير قواعد اللعبة في فحص التقنيات الجديدة عن طريق الفم، مع تحسين التقنيات الغذائية والأدوية وعلاجات جفاف الفم.

إقرأ المزيد

العلماء يبتكرون

وركز الفريق، المؤلف من علماء أغذية وخبراء في فيزياء المواد اللينة وطب الأسنان والهندسة الميكانيكية بالإضافة إلى علوم الكمبيوتر، على الجزء الظهري الأمامي (تقريبا منتصف اللسان المرئي، بعد الحافة ولكن قبل القاعدة).

وهذه المنطقة مغطاة جزئيا ببعض الحليمات (الفجوات الصغيرة المنتشرة عبر اللسان)، والتي تحتوي على مستقبلات التذوق، على الرغم من أنها لا تعمل جميعها كمستقبلات للطعم. وأخذ الفريق قوالب لأسطح اللسان من 15 مشاركا بالغا.

وقال المعد الرئيسي، الدكتور إفرين أندابلو رييس، الذي وصف العمل كـ "تحد معماري فريد": "المئات من الهياكل الصغيرة التي تشبه البراعم والتي تسمى الحليمات، تعطي اللسان ملمسا خشنا مميزا، والذي يؤدي إلى جانب الطبيعة الناعمة للأنسجة، إلى إنشاء منظر طبيعي معقد من منظور ميكانيكي".

ثم جرى مسح هذه الانطباعات بصريا بتقنية ثلاثية الأبعاد لرسم خرائط لأبعاد الحليمات على السطح، بالإضافة إلى كثافتها ومتوسط ​​الخشونة الكلية للألسنة البشرية. وتبين أن النسيج يشبه إلى حد كبير التخطيط العشوائي.

المصدر: RT

تابعوا RT علىRT
RT

تم ادراج الخبر والعهده على المصدر، الرجاء الكتابة الينا لاي توضبح - برجاء اخبارنا بريديا عن خروقات لحقوق النشر للغير

PREV بوتين: قطاع الأعمال أظهر مسؤوليته ونضوجه الاجتماعي في زمن الحرب على كورونا
NEXT الكشف عن سر كون الضحك مهم لأجسادنا وعقولنا!

 
c 1976-2019 Arab News 24 Int'l - Canada: كافة حقوق الموقع والتصميم محفوظة لـ أخبار العرب-كندا
الآراء المنشورة في هذا الموقع، لا تعبر بالضرورة علي آراء الناشرأو محرري الموقع ولكن تعبر عن رأي كاتبيها
Opinion in this site does not reflect the opinion of the Publisher/ or the Editors, but reflects the opinion of its authors.
This website is Educational and Not for Profit to inform & educate the Arab Community in Canada & USA
This Website conforms to all Canadian Laws