أخبار عاجلة
الكاظمي يبعث رسالة إلى روحاني حول أوضاع المنطقة -
برا وبحرا وجوا.. لقطات مثيرة من مناورات "القوقاز" -
Quebec on the verge of moving to red alert status over COVID-19 in coming days -

المطاعم بؤر محتملة لكورونا.. ودور أقل أهمية للنقل العام

اخبارالعرب 24-كندا:الأربعاء 16 سبتمبر 2020 04:23 صباحاً شدّدت دراسة نشرتها السلطات الصحية الأميركية، أمس الخميس، على الدور المحتمل للمطاعم والحانات في جائحة كورونا، لكنها قللت أهمية دور وسائل النقل المشترك والمكاتب.

وتشكّل المطاعم والحانات موضع شبهات نظراً إلى أن وضع الكمامات فيها قليل، بل معدوم لكي يتمكن الزبائن من تناول الطعام والمشروبات، لكنّ الدراسات الجدية كانت لا تزال قليلة في شأن تراتبية درجة خطورة الأماكن العامة.

مسافرون في مترو بالهند يضعون كمامات للوقاية من كورونامسافرون في مترو بالهند يضعون كمامات للوقاية من كورونا

وأظهرت عمليات تعقب المخالطة في عدد من الولايات، أن أشخاصاً كثراً أصيبوا بالفيروس في المطاعم والحانات.

وتذهب الدراسة الجديدة في الاتجاه نفسه، ولو أنها لا تؤكد بشكل قاطع المكان الذي أصيب فيه الأشخاص بالعدوى فعلياً.

ووزع خبراء مراكز الوقاية من الأمراض ومكافحتها استبيانات على نحو 300 شخص حضروا لإجراء فحوص في تموز/يوليو الفائت في 11 مستشفى أميركياً، وجاءت نتائج فحوص نصفهم إيجابية.

ومن بين الأسئلة التي طرحت في الاستبيان: هل خرجتم للتبضع في الأيام الـ14 التي سبقت ظهور العوارض لديكم؟ هل استقللتم إحدى وسائل النقل المشترك؟ هل قصدتم منزلاً أو مكتباً أو قاعة رياضة أو كنيسة أو مطعماً أو حانة حيث كان يوجد نحو 10 أشخاص؟

رواد أحد مطاعم نيويورك لا يرتدون الكماماترواد أحد مطاعم نيويورك لا يرتدون الكمامات

وتبيّن للباحثين أن أولئك الذين جاءت نتيجة فحوصهم إيجابية أو سلبية على السواء، يضعون الكمامات بالقدر نفسه، ويتصرفون بالطريقة عينها لجهة الوقاية في كل أنواع الأماكن، باستثناء اثنين هما الحانات والمطاعم.

ولوحظ أن عدد الذين قصدوا المطاعم والحانات بين ذوي النتائج الإيجابية يبلغ ضعف مرتاديها من ذوي النتائج السلبية.

ومن المفترض أن يتم تأكيد هذه الدراسة بأبحاث أخرى، خصوصاً أنها لا تميّز بين المساحات الداخلية والخارجية للمطاعم.

لكنّ هذه الدراسة تؤكد ضرورة وضع الكمامة لتفادي الإصابة بالعدوى جرّاء تطاير الرذاذ أياً كان حجمه.

تم ادراج الخبر والعهده على المصدر، الرجاء الكتابة الينا لاي توضبح - برجاء اخبارنا بريديا عن خروقات لحقوق النشر للغير

السابق مفاجأة.. أطباء العناية المركزة أقلّ عرضة لفيروس كورونا
التالى البدانة خطر كبير على الشباب المصابين بكورونا

 
c 1976-2019 Arab News 24 Int'l - Canada: كافة حقوق الموقع والتصميم محفوظة لـ أخبار العرب-كندا
الآراء المنشورة في هذا الموقع، لا تعبر بالضرورة علي آراء الناشرأو محرري الموقع ولكن تعبر عن رأي كاتبيها
Opinion in this site does not reflect the opinion of the Publisher/ or the Editors, but reflects the opinion of its authors.
This website is Educational and Not for Profit to inform & educate the Arab Community in Canada & USA
This Website conforms to all Canadian Laws