أخبار عاجلة
من هو مارك إسبر المرشح لتولي وزارة الدفاع؟ -
متابعات: ترامب: لن نكون دولة شيوعية -

مارسيل خليفة بعد رفضه أداء النشيد: "جاهز للاستدعاء"

مارسيل خليفة بعد رفضه أداء النشيد: "جاهز للاستدعاء"
مارسيل خليفة بعد رفضه أداء النشيد: "جاهز للاستدعاء"

عاصفة من الانتقادات طالت الفنان اللبناني، مارسيل خليفة، بعد حفله الذي حمل عنوان "تصبحون على وطن"، في افتتاح مهرجانات بعلبك الدولية، مساء الجمعة.

في التفاصيل، طُلب من خليفة أداء النشيد الوطني اللبناني في بداية حفله خلال مهرجانات بعلبك الدولية، مساء الجمعة، إلا أن الفنان رفض، وأجاب: "مش رح غني النشيد اللبناني، رح غني شي أهم"، ثم بدأ بعزف مقطوعة موسيقية له.

بعد ساعات من الحفل، أصبح خليفة محط انتقاد الكثيرين، فما كان منه إلا أن يخرج ويبرر ما حدث.

وفي تصريح خاص منه لـ "صحيفة النهار اللبنانية"، قال خليفة: "أنا موجود في عمشيت، وجاهز للاستدعاء إن شاؤوا. نعم، كلّنا للوطن ولكن فليعيدوا لنا الوطن... بيئتنا دمّرت وأولادنا هاجروا، حين يعودون سيكون لنا وطن وسنكون كلنا للوطن".

وأضاف: "حين بدأ الرصاص، اقتلعنا من قرانا وقبعنا في المجهول، فكتبنا موسيقى وغنينا، أريد أن أقنع نفسي بوجود ذرّة أمل".

من جهته، شنَّ الفنان زين العمر هجوماً عنيفاً على خليفة دون أن يذكر اسمه.

وشتم زين في تغريدة له نشرها على تويتر مارسيل، وقال: "ما الي الشرف اكتب اسمك على صفحتي".

بعض المواقع والحسابات انتقدت تغريدة زين الشاتمة اللاذعة، وطالبته بـ"الهدوء"، واعتبر أصحابها موقف خليفة حرية شخصية لا يحق لأحد التدخل بها، كما لا يسمح بالتطاول على تاريخ مارسيل خليفة، بحسب تعبيرهم.

تم ادراج الخبر والعهده على المصدر، الرجاء الكتابة الينا لاي توضبح - برجاء اخبارنا بريديا عن خروقات لحقوق النشر للغير

السابق نجمة ستار أكاديمي نينا عبد الملك تفاجئ متابعيها وتعلن زواجها من إعلامي سوري
التالى أزمة جديدة تنتظر هاني شاكر في نقابة الموسيقيين

هل تتعامل كندا مع السعودية بحكمة؟

الإستفتاءات السابقة

 
c 1976-2019 Arab News 24 Int'l - Canada: كافة حقوق الموقع والتصميم محفوظة لـ أخبار العرب-كندا
الآراء المنشورة في هذا الموقع، لا تعبر بالضرورة علي آراء الناشرأو محرري الموقع ولكن تعبر عن رأي كاتبيها
Opinion in this site does not reflect the opinion of the Publisher/ or the Editors, but reflects the opinion of its authors.
This website is Educational and Not for Profit to inform & educate the Arab Community in Canada & USA
This Website conforms to all Canadian Laws