أخبار عاجلة
أهلي جدة يخسر ودية الفيصلي بهدف -
المنتخب السعودي الأولمبي يتعادل مع الصين -

متابعات: على خلفية الاحتجاجات ضد الفساد.. عبد المهدي يتعهد بإجراء تعديل وزاري

متابعات: على خلفية الاحتجاجات ضد الفساد.. عبد المهدي يتعهد بإجراء تعديل وزاري
متابعات: على خلفية الاحتجاجات ضد الفساد.. عبد المهدي يتعهد بإجراء تعديل وزاري

اخبار العرب24-كندا/ الأربعاء 9 أكتوبر 2019 03:51 مساءً قال رئيس الوزراء العراقي عادل عبد المهدي الأربعاء إنه سيطلب من البرلمان الموافقة على اجراء تعديل وزاري في جلسته المقررة الخميس.

وأضاف عبد المهدي في كلمة له الأربعاء في بغداد أن قائمة جديدة من الوزراء ستقدم للبرلمان الأسبوع المقبل للموافقة عليها.

وتأتي هذه الخطوة بعد أسبوع دام من الاحتجاجات في بغداد ومحافظات جنوبية طالبت بإقالة الحكومة ومحاربة الفساد وتغيير النظام السياسي في البلاد.

وأسفر قمع الاحتجاجات عن مقتل أكثر من 100 شخص وإصابة ستة آلاف في أسبوع واحد.

وأكد عبد المهدي خلال كلمته تأييد مطالب المتظاهرين المشروعة، لكنه شدد على رفض عمليات الحرق والتخريب.

ووعد بإصدار قائمة بأسماء مسؤولين متورطين في قضايا فساد خلال الساعات القليلة المقبلة.

وأعلنت الحكومة العراقية الأربعاء الحداد لثلاثة أيام وأمرت بالتحقيق في أسباب سقوط ضحايا في صفوف المتظاهرين.

ويقول المحتجون إن قوات الأمن استخدمت الرصاص الحي وقناصة ملثمين على أسطح المنازل والمباني العالية، لفض التظاهرات.

وقال عبد المهدي إن عمليات إطلاق النار حصلت ضد المتظاهرين بالرغم من صدورتعليمات صارمة بعدم استخدام القوة ضدهم.

وأشار رئيس الوزراء العراقي إلى اكتمال التحقيقات المتعلقة باستهداف المتظاهرين والقوات الأمنية، لكنه لم يفصح عن نتائج هذه التحقيقات.

وتابع عبد المهدي أن أوامر صدرت بإطلاق سراح جميع الموقوفين بكفالة في حال لم يكونوا قد ارتكبوا جريمة أو تورطوا في عمليات قتل أو إلحاق "ضرر بالغ" بالأرواح أو الممتلكات.

وكان نشطاء قالوا لموقع الحرة في وقت سابق إن السلطات نفذت حملات اعتقال واسعة طالت مئات المتظاهرين في بغداد والمحافظات الجنوبية.

وساد الهدوء في العراق الأربعاء لليوم الثاني على التوالي وسط استمرار انقطاع الإنترنت في العديد من المناطق.

وأصدرت الحكومة العراقية في وقت سابق من هذا الأسبوع حزمة إصلاحات تشمل توفير مساعدات مالية للأسر الفقيرة ومكافحة الفساد، في مسعى لتهدئة الأوضاع وتخفيف حدة الاحتجاجات.

يشار إلى أن العراق يعتبر من بين أكثر الدول فسادا في العالم حسب منظمة الشفافية الدولية، وذكرت تقارير رسمية عراقية أنه منذ سقوط نظام صدام حسين عام 2003، اختفى نحو 450 مليار دولار من الأموال العامة من جراء الفساد.

السابق متابعات: ترامب: العملية التركية في سوريا "فكرة سيئة"
التالى البنك الدولي يتوقع أن تحافظ مصر على نمو اقتصادي "قوي"

هل تتعامل كندا مع السعودية بحكمة؟

الإستفتاءات السابقة

 
c 1976-2019 Arab News 24 Int'l - Canada: كافة حقوق الموقع والتصميم محفوظة لـ أخبار العرب-كندا
الآراء المنشورة في هذا الموقع، لا تعبر بالضرورة علي آراء الناشرأو محرري الموقع ولكن تعبر عن رأي كاتبيها
Opinion in this site does not reflect the opinion of the Publisher/ or the Editors, but reflects the opinion of its authors.
This website is Educational and Not for Profit to inform & educate the Arab Community in Canada & USA
This Website conforms to all Canadian Laws