أخبار عاجلة

باربادوس تقرر عزل الملكة إليزابيث الثانية من رئاسة الدولة

باربادوس تقرر عزل الملكة إليزابيث الثانية من رئاسة الدولة
باربادوس تقرر عزل الملكة إليزابيث الثانية من رئاسة الدولة

كتبت: كندا نيوز:الأربعاء 16 سبتمبر 2020 05:24 مساءً اخبار كندا – أعلنت حكومة باربادوس أنها ستقيل الملكة إليزابيث الثانية من منصبها كرئيسة للدولة وستصبح جمهورية بحلول العام المقبل، مما يجعلها أول دولة تُسقط الملك منذ ما يقرب من ثلاثة عقود.

قالت Sandra Mason، الحاكمة العامة لدولة باربادوس الكاريبية، في كلمة ألقتها يوم الثلاثاء أن “الوقت قد حان لترك ماضينا الاستعماري وراءنا بالكامل”.

وأضافت أن البلاد ستصبح جمهورية في نوفمبر من العام المقبل، عند الاحتفال بالذكرى السنوية الـ 55 لاستقلالها عن الإمبراطورية البريطانية.

الملكة إليزابيث هي رئيسة المملكة المتحدة و15 دولة أخرى كانت في السابق تحت الحكم البريطاني، بما في ذلك كندا وأستراليا ونيوزيلندا وجامايكا والعديد من الدول الجزرية الأخرى في منطقة البحر الكاريبي والمحيط الهندي.

لكن العديد من سكان بربادوس قد تحرّكوا منذ فترة طويلة لإزالة مكانتها، واقترح العديد من القادة هذا القرن أن تصبح البلاد جمهورية.

قالت Mason، في خطاب كتبته رئيسة وزراء باربادوس، ميا موتلي، يوم الثلاثاء: “سوف تتخذ بربادوس هذه الخطوة المنطقية التالية نحو السيادة الكاملة وتصبح جمهورية بحلول الوقت الذي نحتفل فيه بالذكرى السنوية الخامسة والخمسين لاستقلالنا”.

وقال مصدر ملكي لشبكة CNN إن القرار يعود إلى حكومة وشعب باربادوس، مضيفا أن القرار لم يكن مفاجئا وقد نوقشت الفكرة علنا مرات عديدة.

أسقطت عدة دول الملكة كرئيسة للدولة في السنوات التي تلت استقلالها، وكانت موريشيوس آخر دولة قامت بذلك في عام 1992.

لكن تحرك بربادوس لتسريع عملية تم اقتراحها سابقا كموضوع للتصويت العام يمكن أن يشير إلى موجة جديدة من الدول التي تفكر في الحكم الذاتي الكامل.

حيث استشهدت Mason بتحذير وجهه إيرول بارو، أول رئيس وزراء لباربادوس بعد حصولها على الاستقلال، قال فيه إن البلاد يجب ألا تظل “تتسكع في المرحلة الاستعمارية”.

وقالت: “هذا التحذير مهم اليوم كما كان عام 1966”.

وتابعت: “بعد أن حصلت بلادنا على الاستقلال منذ أكثر من نصف قرن، لا يوجد أدنى شك بشأن قدرة بلادنا على الحكم الذاتي”.

لا تزال بربادوس عضوا في الكومنولث Commonwealth، وهو اتحاد يضم 54 دولة كانت معظمها مستعمرات بريطانية سابقة.

اقرأ أيضا: رئيس كندا .. تعرف على رئيس السلطة التنفيذية الفعلي في البلاد

لماذا يفضل الطلاب الدراسة في كندا أكثر من

...

السابق مونتريال: اعتقال سائق صدم تسعة أشخاص بينهم أطفال بسيارته
التالى الشرطة تحقق في إطلاق نار وسط مدينة مونتريال

 
c 1976-2019 Arab News 24 Int'l - Canada: كافة حقوق الموقع والتصميم محفوظة لـ أخبار العرب-كندا
الآراء المنشورة في هذا الموقع، لا تعبر بالضرورة علي آراء الناشرأو محرري الموقع ولكن تعبر عن رأي كاتبيها
Opinion in this site does not reflect the opinion of the Publisher/ or the Editors, but reflects the opinion of its authors.
This website is Educational and Not for Profit to inform & educate the Arab Community in Canada & USA
This Website conforms to all Canadian Laws