أخبار عاجلة
Burned remains of woman discovered after dumpster fire in northern Alberta -
مصر تسجل 631 إصابة جديدة بكورونا و31 وفاة -
رصد ثعبان طليق في وينيبيغ والشرطة تبحث عنه -
تحالف روسيا والصين يقلق الناتو.. ما السبب؟ -

رواية "أشباح القدس"، سيمفونية الوجع الفلسطيني لواسيني الأعرج

رواية "أشباح القدس"، سيمفونية الوجع الفلسطيني لواسيني الأعرج
رواية "أشباح القدس"، سيمفونية الوجع الفلسطيني لواسيني الأعرج

اخبارالعرب 24-كندا:الثلاثاء 11 مايو 2021 12:27 مساءً صدرت للروائي الجزائري الكبير واسيني الأعرج، رواية اشباح القدس عام 2008، عن دار الآداب للنشر والتوزيع...

رواية اشباح القدس، سيمفونية الوجع الفلسطيني. لقد كتبت بلغة شعرية مدهشة ومؤلمة في أن واحد. تعكس بقوة وبوضوح الوجع الفلسطيني في دول الشتات. وتلقي الضوء على ظلم الدولة العظمى في ذلك الوقت وهي بريطانيا العظمى والتى انتجت بتعهداتها لليهود في انشاء وطن قومي لهم على ارض فلسطين، مأساة القرن العشرين والتى تسببت في الكثير من الحروب ولم تزل تعاني منها المنطقة العربية وربما تستمر هذه المعاناة في المستقبل المفتوح والذي لا يعلم بنهايته ألا الله جل جلاله . وتشريد شعب كامل من ارضه للتيه في بقاع المعمورة. وليبحث له عن هوية جديدة. مي الفنانة التشكيلية وابنها يوبا الموسيقي البارع، هما الشخصيتان المحوريتان في الرواية والتى تدور احداثها في مدينة نيويورك وجسر بروكلين وبحيرة هدوسون. الاخيرتان لا تأخذ سواء مساحة قليلة جدا من السرد. الاحداث المركزية في الرواية هي الهجرة والبحث عن الوطن البديل والتي تلقي بتداعياتها واسقاطاتها على شخوص الرواية. ومرض سرطان الرئة الذي تصاب به الشخصية المحورية وهي مي وسوناتا الغياب التى يشتغل على اتمامها يوبا كي يقول في الموسيقى ما كتبته مي في مدونتها والتى اسمتها مدونة الحداد او الكراسة النيلية. هناك شخصيات ثانوية تقوم بالدور الذي تتركز من خلاله الاحداث المركزية ويتكثف وجود الشخصية المحورية في الواقع الملتبس والمعقد الذي تضيع فيه الامال وتهرب من قبضة الوجود الحياة المشتهاة من مي وابنها يوبا. على الرغم من ان مي طلبت من ابنها ان ينسى الماضي ويضعه وراء ظهره ويتعامل مع الواقع المعيش. كما طلبت منها خالتها دينا قبل موتها في السابق من الزمن. لكنها تخفق هي قبل ابنها يوبا كما اخفقت خالتها، أذ ظل الماضي يطاردها على الرغم من النجاح الذي حققته. ظلت رائحة الارض البعيدة، تتنفسها مع انفاسها. الاب الذي يغير اسمه واسم ابنته لتكون مي حتى يتفادي مطاردة الهاجاناه حتى وهو في امريكا.

 

تم ادراج الخبر والعهده على المصدر، الرجاء الكتابة الينا لاي توضبح - برجاء اخبارنا بريديا عن خروقات لحقوق النشر للغير

التالى صدر حديثًا رواية "وفاء غريب" للكاتب الروائى عبد المجيد الخولي

 
c 1976-2021 Arab News 24 Int'l - Canada: كافة حقوق الموقع والتصميم محفوظة لـ أخبار العرب-كندا
الآراء المنشورة في هذا الموقع، لا تعبر بالضرورة علي آراء الناشرأو محرري الموقع ولكن تعبر عن رأي كاتبيها
Opinion in this site does not reflect the opinion of the Publisher/ or the Editors, but reflects the opinion of its authors.
This website is Educational and Not for Profit to inform & educate the Arab Community in Canada & USA
This Website conforms to all Canadian Laws
Copyrights infringements: The news published here are feeds from different media, if there is any concern,
please contact us: arabnews AT yahoo.com and we will remove, rectify or address the matter.