أخبار عاجلة
غوارديولا: دي بروين لن ينتقل إلى الدوري السعودي -

وفد إسرائيلي يتوجه إلى الدوحة لبحث إمكانية وقف إطلاق النار في غزة

وفد إسرائيلي يتوجه إلى الدوحة لبحث إمكانية وقف إطلاق النار في غزة
وفد إسرائيلي يتوجه إلى الدوحة لبحث إمكانية وقف إطلاق النار في غزة

اخبار العرب -كندا 24: الأربعاء 10 يوليو 2024 09:41 صباحاً أفادت وسائل إعلام عبرية، بأن رئيسي الموساد ديفيد برنياع والشاباك رونين بار ومسؤول ملف الأسرى في الجيش جال هيرش سيتوجهون، اليوم الأربعاء إلى العاصمة القطرية الدوحة لإجراء محادثات بشأن صفقة تبادل الأسرى.

ونقلت هيئة البث الإسرائيلية عن مصدر -لم تسمه- قوله إن مفاوضات الدوحة ستبحث آلية تقليل الفجوات، خصوصًا بشأن وقف إطلاق النار في قطاع غزة وهوية الأسرى الفلسطينيين الذين سيخرجون من سجون الاحتلال مقابل الأسرى الإسرائيليين.

في سياق متصل، نقلت الهيئة عن مسؤول مشارك في مفاوضات التبادل قوله إن الفرصة الحالية للتوصل إلى صفقة تبادل قد لا تتكرر.

بدورها، قالت صحيفة "يديعوت أحرونوت" إن الأطراف ستحاول تلـخيص القضايا التي تم إحراز تقدم فيها وحل أكبر عدد ممكن من الخلافات.

ويأتي ذلك في ظل تقارير عن المشاركة في جولة المفاوضات كل من مدير وكالة الاستخبارات المركزية الأميركية (سي آي إيه) وليام بيرنز، ورئيس الوزراء وزير الخارجية القطري الشيخ محمد بن عبد الرحمن آل ثاني، ورئيس المخابرات المصرية عباس كامل.

تواصل المفاوضات

وتتواصل الوساطات التي تسعى إلى الوصول إلى صيغة نهائية لوقف إطلاق النار في قطاع غزة، في ظل تعنت من الاحتلال الإسرائيلي في مطلب وقف إطلاق النار بشكل نهائي، وهو الأمر الذي تصر عليه الفصائل الفلسطينية وعلى رأسها حركة حماس.

وفي الرابع والعشرين من نوفمبر الماضي، نجحت تلك الوساطة في إقرار هدنة مؤقتة استمرت أسبوعا حتى مطلع ديسمبر الماضي، أسفرت عن تبادل بعض من الأسرى بين الاحتلال والمقاومة، وإدخال كميات من المساعدات إلى القطاع المحاصر منذ 18 عاما، لكن الاحتلال الإسرائيلي عاود العدوان مرة أخرى على أهالي القطاع والذي يستمر إلى الآن.

ولم تثمر جهود مماثلة للمسؤولين القطريين والمصريين والأمريكيين في الوصول بعد لهدنة أخرى، رغم اجتماعات متكررة بين باريس والقاهرة والدوحة.

وفي السادس من مايو، وافقت حركة حماس على مقترح اتفاق لوقف الحرب وتبادل الأسرى، لكن الاحتلال لم يكترث بتلك الموافقة واستمر في العدوان على القطاع، واجتاح مدينة رفح الواقعة أقصى جنوب القطاع والتي تمتلأ بالنازحين من أهالي القطاع.

تم ادراج الخبر والعهده على المصدر، الرجاء الكتابة الينا لاي توضبح - برجاء اخبارنا بريديا عن خروقات لحقوق النشر للغير

السابق بنسبة نجاح نحو 71%.. وزير التعليم يعتمد نتيجة الدبلومات الفنية
التالى المأساة السودانية.. والنزوح إلى المدن المستحيلة

 
c 1976-2021 Arab News 24 Int'l - Canada: كافة حقوق الموقع والتصميم محفوظة لـ أخبار العرب-كندا
الآراء المنشورة في هذا الموقع، لا تعبر بالضرورة علي آراء الناشرأو محرري الموقع ولكن تعبر عن رأي كاتبيها
Opinion in this site does not reflect the opinion of the Publisher/ or the Editors, but reflects the opinion of its authors.
This website is Educational and Not for Profit to inform & educate the Arab Community in Canada & USA
This Website conforms to all Canadian Laws
Copyrights infringements: The news published here are feeds from different media, if there is any concern,
please contact us: arabnews AT yahoo.com and we will remove, rectify or address the matter.