أخبار عاجلة

أعدموه على حين غرة.. صديق مقرب من المصارع الإيراني يكشف

اخبارالعرب 24-كندا:الخميس 17 سبتمبر 2020 01:02 صباحاً لا تزال قضية إعدام المصارع الإيراني نويد أفكاري تتفاعل، وسط مطالبات من ناشطين إيرانيين بمقاطعة وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف وعدم استقباله على شاشات الاعلام، أو من قبل الدول الغربية.

بدوره، دعا وزير الخارجية الأميركي، مايك بومبيو، أمس الأربعاء دول العالم إلى عدم استقبال ظريف، حتى يتم إطلاق سراح "شقيقي أفكاري"، والسجناء الأجانب في إيران، وذلك عقب قيام السلطات الإيرانية بإعدام المصارع الشاب يوم السبت الماضي، بعد أن اعتقلته على خلفية احتجاجات أغسطس 2018.

وقال بومبيو في تغريدة على حسابه على تويتر: "لقد أعدم نظام محمد جواد ظريف شابًا بعد تعذيب وحشي لكي يُرهب المتظاهرين الإيرانيين"، واصفًا الإعدام بأنه عمل "شنيع".

كما اعتبر أن على الديمقراطيات في كافة أنحاء العالم مسؤولية أخلاقية، تتمثل بالوقوف بشكل "قوي وحازم" بوجه النظام الإيراني ورفض العنف الذي تمارسه السلطات الإيرانية.

إلى ذلك، طالب برد فعلٍ إزاء هذا الإعدام، وكتب: "يجب أن تكون هناك عواقب لوحشية النظام الإيراني، لقد سلك قادة العالم الخطوة الأولى في هذا المسار وألغوا زيارة ظريف"، في إشارة إلى قيام الحكومة الألمانية بإلغاء زيارة لظريف كانت مقررة مسبقا إلى برلين

المكالمة الأخيرة

على صعيد متصل بقضية أفكار، وبعد تسرب مكالمة صوتية للمصارع الشاب قبل يومين، تظهر تعرضه للضرب، كما تكشف أنه لم يكن على علم بإعدامه، أصدرت محكمة محافظة فارس بيانًا أكدت فيه بأنه تم إبلاغ أفكاري بتنفيذ الحكم الصادر بحقه قبل إعدامه، لكن مقربا من عائلة الشاب أكد أن هذا التصريح "لا أساس له من الصحة".

كما شدد على أن أفكاري "لم يكن على علم باعدامه في اليوم التالي".

تظاهرة في أمستردام تنديدا بإعدام نويد أفكاري(أرشيفية- فرانس برس)تظاهرة في أمستردام تنديدا بإعدام نويد أفكاري(أرشيفية- فرانس برس)

وفي حين، كتبت دائرة العلاقات العامة بمحكمة فارس، في بيان لها، أمس أن قاضي تنفيذ الأحكام أبلغ الشاب بالأمر قبل الإعدام، وسأله إن مكان يريد مقابلة أحد أو الاتصال بشخص ما، فطلب أفكاري الاتصال بأسرته عبر رقم هاتف محمول. قال صديق العائلة، لشبكة "إيران إنترناشيونال" إن "ادعاء محكمة فارس غير صحيح، ونويد لم يكن على علم بتنفيذ الإعدام بحقه في مكالمته الأخيرة".

صدمة دولية

يذكر أن إيران أعلنت السبت الماضي تنفيذ حكم الإعدام بحق نويد أفكاري، المصارع الذي أدين بقتل موظف حكومي على هامش "أعمال شغب" في صيف العام 2018، رغم مناشدات دولية لتجنب ذلك، في خطوة أثارت "صدمة" اللجنة الأولمبية الدولية.

وأوقف أفكاري البالغ من العمر 27 عاما، في أيلول/سبتمبر من العام 2018، لاتهامه بالقيام في الشهر السابق، بقتل مسؤول حكومي طعنا بالسكين في مدينة شيراز (جنوب) في محافظة فارس الإيرانية.

وتسلطت الأضواء على قضيته مطلع الشهر الحالي، مع تأكيد صدور حكم إعدام بحقه لإدانته بالقتل العمد.

تم ادراج الخبر والعهده على المصدر، الرجاء الكتابة الينا لاي توضبح - برجاء اخبارنا بريديا عن خروقات لحقوق النشر للغير

السابق رحيل السراج.. يزيد الغموض واقتتال الميليشيات أيضاً
التالى جديد أميركي عن AJ+ .. "مقاربة مختلفة لإيران والإرهاب"

 
c 1976-2019 Arab News 24 Int'l - Canada: كافة حقوق الموقع والتصميم محفوظة لـ أخبار العرب-كندا
الآراء المنشورة في هذا الموقع، لا تعبر بالضرورة علي آراء الناشرأو محرري الموقع ولكن تعبر عن رأي كاتبيها
Opinion in this site does not reflect the opinion of the Publisher/ or the Editors, but reflects the opinion of its authors.
This website is Educational and Not for Profit to inform & educate the Arab Community in Canada & USA
This Website conforms to all Canadian Laws