أخبار عاجلة
مذيع مصري ينتصر للسعودية ويهاجم قرداحي -
'We're all tired': Iqaluit residents unable to drink tap water for nearly 2 months -

بولسونارو يعتبر استقبال خصمه الأبرز في الإليزيه استفزازا من جانب ماكرون

بولسونارو يعتبر استقبال خصمه الأبرز في الإليزيه استفزازا من جانب ماكرون

اخبار العرب -كندا 24: الجمعة 26 نوفمبر 2021 12:12 صباحاً Reuters

تابعوا RT علىRT
RT

اتهم الرئيس البرازيلي، جايير بولسونارو، نظيره الفرنسي إيمانويل ماكرون بـ"استفزازه" لاستقباله في قصر الإليزيه خصمه الأبرز الرئيس البرازيلي الأسبق اليساري لويس إيناسيو لولا دا سيلفا.

وقال بولسونارو في مقابلة إذاعية "لقد كان ماكرون دوماً ضدّنا، لقد هاجمنا دوماً بشأن قضية الأمازون. لذلك فإن هذا الأمر يبدو حقاً استفزازاً".

إقرأ المزيد

الإليزيه: ماكرون بحث مع رئيس البرازيل الأسبق آخر التطورات على الساحة الدولية

وأضاف بولسونارو أن "ماكرون ولولا يتفقان جيّداً، هما متفاهمان ويتحدّثان نفس اللغة".

والأسبوع الماضي خص ماكرون الرئيس البرازيلي الأسبق باستقبال رسمي في قصر الإليزيه حيث عقد اجتماع غداء مع ضيفه تناولا فيه "آخر التطورات على الساحة الدولية"، وفق بيان أصدرته الرئاسة الفرنسية يومها. 

وقال الإليزيه في بيانه إن لولا "عرض رؤيته لدور البرازيل في العالم، مشيراً إلى أنه خلال السنوات الثلاث الماضية، انسحب بلده من الإطار المتعدّد الأطراف ومن الاتفاقيات الدولية الرئيسية". 

ونقل البيان الفرنسي عن الرئيس البرازيلي الأسبق لويس لولا دا سيلفا أنه "أعرب عن أسفه لتباطؤ التكامل الإقليمي في أميركا اللاتينية، بينما يفترض أن تلعب القارة دوراً في مواجهة التحديات العالمية الكبرى". 

وكانت باريس شددت على أن استقبال لولا في الإليزيه "لا يشكل تدخلا في النقاش السياسي الوطني في البرازيل".

والرئيس البرازيلي الأسبق (2003-2011) هو حاليا المرشّح الأوفر حظا للفوز بالانتخابات الرئاسية المقررة في نهاية العام المقبل، مع أنّه لم يلعن بعد ما إذا كان سيخوض هذا الاستحقاق أم لا.

وزار لولا فرنسا في إطار جولة أوروبية شملت أيضاً بلجيكا وألمانيا وإسبانيا.

وتتّسم العلاقة بين ماكرون وبولسونارو بتوتر شديد بلغ أوجه في 2019 حين وجه الرئيس الفرنسي انتقادات حادة لنظيره البرازيلي بسبب الطريقة التي تعاملت بها حكومته مع حرائق الغابات في منطقة الأمازون.

المصدر: أ ف ب

تابعوا RT علىRT
RT

تم ادراج الخبر والعهده على المصدر، الرجاء الكتابة الينا لاي توضبح - برجاء اخبارنا بريديا عن خروقات لحقوق النشر للغير

السابق مصر.. حمار القتيل وماشيته تقود الجاني لحبل المشنقة
التالى أربع حالات قد يكون فيها التهاب الحلق خطيرا و"مميتا" وفقا للخبراء

 
c 1976-2021 Arab News 24 Int'l - Canada: كافة حقوق الموقع والتصميم محفوظة لـ أخبار العرب-كندا
الآراء المنشورة في هذا الموقع، لا تعبر بالضرورة علي آراء الناشرأو محرري الموقع ولكن تعبر عن رأي كاتبيها
Opinion in this site does not reflect the opinion of the Publisher/ or the Editors, but reflects the opinion of its authors.
This website is Educational and Not for Profit to inform & educate the Arab Community in Canada & USA
This Website conforms to all Canadian Laws
Copyrights infringements: The news published here are feeds from different media, if there is any concern,
please contact us: arabnews AT yahoo.com and we will remove, rectify or address the matter.