أخبار عاجلة
فرنسا تجلي أكثر من 300 شخص من أفغانستان -
مصر.. 933 إصابة جديدة بفيروس كورونا و49 وفاة -
فعاليات "منتدى روسي - قيادة المستقبل" بإكسبو -
فرنسا تعزز حضورَها الخليجي سياسياً ودفاعياً -
سابع جولات «فيينا» تنتهي بـ«خيبة أمل» -

سلطات جزيرة مارتينيك الفرنسية تفرض حظر تجول بعد أعمال نهب ردا على إجراءات مكافحة كورونا

سلطات جزيرة مارتينيك الفرنسية تفرض حظر تجول بعد أعمال نهب ردا على إجراءات مكافحة كورونا
سلطات جزيرة مارتينيك الفرنسية تفرض حظر تجول بعد أعمال نهب ردا على إجراءات مكافحة كورونا
سلطات جزيرة مارتينيك الفرنسية تفرض حظر تجول بعد أعمال نهب ردا على إجراءات مكافحة كورونا

اخبار العرب -كندا 24: الخميس 25 نوفمبر 2021 07:50 مساءً Reuters RICARDO ARDUENGO

مدينة فورت دي فرانس في جزيرة مارتينيك الفرنسية بعد أعمال نهب وقعت في ظل تشديد إجراءات مكافحة فيروس كورونا.
تابعوا RT علىRT
RT

أمرت سلطات جزيرة مارتينيك الفرنسية الواقعة في البحر الكاريبي بفرض حظر تجول بعد نهب محتجين متاجر ونصبهم حواجز مشتعلة مع انتشار المظاهرات المناهضة لإجراءات مواجهة "كوفيد-19".

وقال قائد شرطة مارتينيك، ستانيسلاس كازيل، في بيان أصدره الخميس: "تم استنفار قوة الشرطة طوال الليل لإعادة النظام، واحتاجت لاستخدام القوة لوقف العنف والتخريب".

وأضاف كازيل أن 11 شخصا اعتقلوا وتمت مصادرة أسلحة، وتابع أن حظر تجول سيفرض بين السابعة مساء والخامسة صباحا بالتوقيت المحلي حتى إعادة فرض النظام.

واجتاحت اضطرابات عنيفة مارتينيك وجوادلوب المجاورة خلال الأسبوع الماضي بعد فرض الحكومة إجراءات أكثر صرامة لكبح تفشي الجائحة في أقاليم ما وراء البحار الفرنسية.

وأدى اشتراط تطعيم جميع العاملين في القطاع الصحي، وهو إجراء معمول به في فرنسا أيضا، إلى زيادة مشاعر بين معظم السكان من أصحاب البشرة السوداء بالاستبعاد والتهميش عن البر الرئيسي. ويطالب المحتجون الآن أيضا بزيادة الأجور وخفض أسعار الطاقة.

ووصف بعضهم هذا الأمر بأنه عودة لعصر العبودية، مصرين على أنه ينبغي السماح لهم بالاختيار بأنفسهم في الأمور المتعلقة بالرعاية الصحية.

أما في غوادلوب، حيث بدأت الاحتجاجات الأسبوع الماضي، فإن هناك انعداما تاريخيا للثقة في طريقة تعامل الحكومة مع الأزمات الصحية بعد تعرض كثيرين بشكل ممنهج لمبيدات الآفات السامة المستخدمة في مزارع الموز في السبعينيات.

ومعدلات التطعيم في أقاليم ما وراء البحار الفرنسية، التي تشمل جزرا في البحر الكاريبي والمحيطين الهندي والهادئ، أقل بكثير من البر الرئيسي، وأدى ذلك إلى فرض قيود أطول أمدا وأكثر صرامة لمكافحة "كوفيد-19" مما أدى لاندلاع اضطرابات.

وتجتاح موجة جديدة من تفشي فيروس كورونا منطقة البحر الكاريبي مما أدى إلى فرض إغلاقات وإلغاء رحلات جوية واكتظاظ المستشفيات بما يفوق طاقتها، في وقت بدأت فيه السياحة بالغة الأهمية للاقتصاد المحلي تشهد بوادر على التعافي.

المصدر: "رويترز"

تابعوا RT علىRT
RT

تم ادراج الخبر والعهده على المصدر، الرجاء الكتابة الينا لاي توضبح - برجاء اخبارنا بريديا عن خروقات لحقوق النشر للغير

التالى دراسة لمعهد "ريغان" تظهر أن الأمريكيين يخافون من الصين

 
c 1976-2021 Arab News 24 Int'l - Canada: كافة حقوق الموقع والتصميم محفوظة لـ أخبار العرب-كندا
الآراء المنشورة في هذا الموقع، لا تعبر بالضرورة علي آراء الناشرأو محرري الموقع ولكن تعبر عن رأي كاتبيها
Opinion in this site does not reflect the opinion of the Publisher/ or the Editors, but reflects the opinion of its authors.
This website is Educational and Not for Profit to inform & educate the Arab Community in Canada & USA
This Website conforms to all Canadian Laws
Copyrights infringements: The news published here are feeds from different media, if there is any concern,
please contact us: arabnews AT yahoo.com and we will remove, rectify or address the matter.