أردوغان: النظام العالمي القائم على الجشع والهيمنة والظلم لن ينجح

أردوغان: النظام العالمي القائم على الجشع والهيمنة والظلم لن ينجح

اخبار العرب -كندا 24: Sunday 22 November 2020 11:05 AM Reuters Presidential Press Office

تابعوا RT علىRT
RT

انتقد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان في كلمته خلال أعمال قمة مجموعة العشرين النظام الاقتصادي العالمي، مؤكدا وقوف أنقرة إلى جانب "الحرية والعدالة" في مختلف أرجاء العالم.

وحذر أردوغان في كلمته من أن النظام العالمي الذي لا يراعي القيم الإنسانية العامة ومبادئ الحرية والأمن لن ينجح، مضيفا: "لا يمكن للنظام الاقتصادي العالمي القائم على الجشع والهيمنة والظلم أن يحمي الإنسانية والطبيعة".

وأشار إلى أن جائحة فيروس كورونا أسفرت عن تفاقم الأزمات في العالم وعمّقت مشاكل عديدة في مقدمتها الفقر وعدم المساواة وخفضت مستوى رفاهية الناس، داعيا زعماء أكبر دول العالم إلى زيادة المساعدات إلى المناطق المتضررة من الحروب والنزاعات.

ولفت أردوغان إلى تركيا لا تزال للعام السادس على التوالي الدولة المستضيفة لأكبر عدد من اللاجئين على مستوى العالم، مشددا على أن أنقرة تبذل قصارى جهدها للقضاء على التهديدات الإرهابية ومنع النزاعات وتعزيز الاستقرار.

وقال إن تركيا كانت الدولة الوحيدة في حلف الناتو التي خاضت صراعا ضد تنظيم "داعش" في سوريا وجها لوجه.

وأضاف: "على الرغم من رفض بعض الدول التعاون مع تركيا في مكافحة الإرهاب، تمكنت أنقرة من القبض على نحو تسعة آلاف إرهابي أجنبي وسلمتهم إلى دولهم".

وتابع الرئس التركي أن بلاده اليوم "تدعم العدالة والحرية في سوريا وليبيا وشرق المتوسط والعراق وفلسطين ومنطقة قره باغ"، مضيفا: "لا نسعى فقط إلى ضمان أمن مواطنينا، بل وندافع عن الاستقرار والسلام على المستوى الإقليمي".

المصدر: الأناضول

تابعوا RT علىRT
RT

تم ادراج الخبر والعهده على المصدر، الرجاء الكتابة الينا لاي توضبح - برجاء اخبارنا بريديا عن خروقات لحقوق النشر للغير

PREV الدولار يتخلى عن بعض مكاسبه
NEXT الكشف عن سر كون الضحك مهم لأجسادنا وعقولنا!

 
c 1976-2019 Arab News 24 Int'l - Canada: كافة حقوق الموقع والتصميم محفوظة لـ أخبار العرب-كندا
الآراء المنشورة في هذا الموقع، لا تعبر بالضرورة علي آراء الناشرأو محرري الموقع ولكن تعبر عن رأي كاتبيها
Opinion in this site does not reflect the opinion of the Publisher/ or the Editors, but reflects the opinion of its authors.
This website is Educational and Not for Profit to inform & educate the Arab Community in Canada & USA
This Website conforms to all Canadian Laws