أخبار عاجلة

علماء يكتشفون أدلة على "الأشباح" أسلاف البشر

علماء يكتشفون أدلة على "الأشباح" أسلاف البشر
علماء يكتشفون أدلة على "الأشباح" أسلاف البشر

اخبار العرب24-كندا-الخميس 13 فبراير 2020 05:38 مساءً: اكتشف علماء أدلة على وجود "مجموعة أشباح" غامضة من البشر القدماء الذين عاشوا في أفريقيا قبل حوالي نصف مليون سنة والذين تعيش جيناتهم في بعض البشر اليوم.

وظهرت آثار للسلف المجهول عندما حلل الباحثون الجينوم من سكان غرب أفريقيا ووجدوا أن ما يصل إلى خُمس حمضهم النووي جاء من هؤلاء الأقارب المفقودين، وفق تقرير لصحيفة "الغارديان" البريطانية.

ويشتبه علماء الوراثة في أن أسلاف سكان غرب أفريقيا الحاليين اختلطوا مع هؤلاء البشر، الذين لم يتم اكتشافهم بعد، منذ عشرات الآلاف من السنين، مثلما تزاوج الأوروبيون القدماء ذات مرة مع إنسان النياندرتال.

وقال سريرام سانكارارامان، عالم الأحياء الحاسوبي الذي قاد البحث في جامعة كاليفورنيا في لوس أنجلوس: "في غرب أفريقيا التي بحثنا فيها، جميعهم ينحدرون من هذه السلالة القديمة غير المعروفة."

وحصل العلماء على 405 جينومات من 4 من سكان غرب أفريقيا واستخدموا تقنيات إحصائية لمعرفة إن حصل اختلاط بين الجينات في الماضي البعيد. وتوصلوا إلى أنه حدث في كل حالة من الحالات الخاضعة للفحص.

وقال سانكارارامان "يبدو أنهم أثروا بشكل كبير على جينوم الأفراد الذين درسناهم".

وأضاف "إنهم يمثلون من 2 إلى 19 في المئة من أصلهم الوراثي."

وجاءت الفئات السكانية الأربعة التي شملتها الدراسة من ثلاثة بلدان: اثنان من نيجيريا، وواحد من كل من سيراليون وغامبيا.

يذكر أن الأوروبيين الحديثين يحملون مجموعة كبيرة من جينات النياندرتال، في حين يحمل الأستراليون الأصليون والبولينيزيون والميلانيزيون جينات من الدنيسوفان، وهي مجموعة أخرى من البشر القدامى.

تم ادراج الخبر والعهده على المصدر، الرجاء الكتابة الينا لاي توضبح - برجاء اخبارنا بريديا عن خروقات لحقوق النشر للغير

السابق ماذا يفعل سناب شات لتبسيط التنقل؟
التالى يناير الماضي.. الأكثر حرارة في التاريخ
 
c 1976-2019 Arab News 24 Int'l - Canada: كافة حقوق الموقع والتصميم محفوظة لـ أخبار العرب-كندا
الآراء المنشورة في هذا الموقع، لا تعبر بالضرورة علي آراء الناشرأو محرري الموقع ولكن تعبر عن رأي كاتبيها
Opinion in this site does not reflect the opinion of the Publisher/ or the Editors, but reflects the opinion of its authors.
This website is Educational and Not for Profit to inform & educate the Arab Community in Canada & USA
This Website conforms to all Canadian Laws