أخبار عاجلة
Why there is no fencing, safety equipment or lifeguards at Peggys Cove -
Soaring fuel prices hamper Canadians' long-awaited travel plans -

بعد دراسة "الشاي الملوث".. موريتانيا تترقب نتائج الفحوص

بعد دراسة "الشاي الملوث".. موريتانيا تترقب نتائج الفحوص
بعد دراسة "الشاي الملوث".. موريتانيا تترقب نتائج الفحوص

اخبار العرب -كندا 24: الاثنين 17 يناير 2022 10:27 صباحاً دراسة تثبت التلوث وبيان يدعو للتريث

ففي 16 ديسمبر الماضي، أصدرت وزارة التجارة والصناعة والسياحة الموريتانية بيانا، قالت فيه إنها تعاقدت مع مختبر أوروبي لدراسة مخاطر أنواع الشاي المستوردة، مشيرة إلى أنها جردت جميع أنواع الشاي المستهلكة محليا وأرسلتها إلى المختبر للتعرف على كل المخاطر التي قد ترتبط به.

وتعهدت الوزارة بنشر نتائج هذه الدراسة الشاملة فور استلامها، لافتة إلى أن الجهات الحكومية هي المخولة رسميا بإصدار بيانات بخصوص الصحة العامة.

ودعت الوزارة الجميع إلى "التأني وعدم اتباع كل ما ينشر أو يتداول من أخبار ومعلومات، قد يراد بها إرباك المستهلكين".

وجاء البيان بعد نشر نتائج دراسة أنجزها منتدى الخبراء الموريتانيين في المهجر، في الفترة بين مارس وأبريل 2021، لاستكشاف مخاطر تلوث الشاي المستعمل في موريتانيا، بالاستعانة بمختبر "فايتو كونترول" في مدينة نيم جنوبي فرنسا.

وكشفت النتائج عن "وجود ملوثات في 10 عينات من الشاي خضعت للتحليل، تجاوزت الحدود المسموح بها بكثير"، كما أظهرت "وجود 3 مواد ملوثة في العينات، التي اختير نصفها على أنها الأكثر استعمالا في موريتانيا، والباقي بطريقة عشوائية".

وأوضح أستاذ الكيمياء في جامعة كليرمونت فيران بفرنسا عضو منتدى الخبراء الموريتانيين في المهجر محمد بابا ولد سعيد، أن "الدراسة أظهرت أن نسبة هذه المواد الملوثة تجاوزت الحد المسموح به بنسبة تتراوح بين 220 و11000 بالمئة".

وأضاف لموقع "سكاي نيوز عربية": "إنها مبيدات حشرية تستعمل للحفظ. بناء على ذلك فإن خطر هذه المبيدات لا يظهر إلا على المدى الطويل، من بينها ما هو مسرطن وما يؤثر على الغدد أو الجينات. إنها تمثل خطرا على الصحة العامة".

الحكومة على الخط

وحمّلت الصحافة المحلية هذا الملف إلى وزير الثقافة الناطق باسم الحكومة الموريتانية المختار ولد داهي، الذي رد في مؤتمر الحكومة الصحفي الأسبوعي موضحا أن "الشاي المستعمل في موريتانيا هو نفسه المستعمل في معظم دول المنطقة. الفضاء المحيط بنا يشرب نفس الشاي وبنفس المكونات ومن نفس الموردين تقريبا، كما أن جهة المصدر هي نفسها كذلك".

وتابع: "حتى إن الجاليات من هذا الفضاء في كل أنحاء العالم، حتى أميركا وأوروبا تشرب نفس الشاي، وبالتالي لا يمكن أن يكون الشاي المورد إلى جهة معينة به شبهة ما دون المناطق الأخرى".

واختتم الوزير حديثه قائلا: "على كل حال، فالفيصل في ذلك هو النتائج التي ستصدر عن المختبرات، وإذا كانت هناك شبهة أيا كانت، فالأولى والأغلى هو صحة الإنسان الموريتاني".

تم ادراج الخبر والعهده على المصدر، الرجاء الكتابة الينا لاي توضبح - برجاء اخبارنا بريديا عن خروقات لحقوق النشر للغير

التالى أزمة أوكرانيا.. هل تخلق "نموذجا جديدا" للعالم؟

 
c 1976-2021 Arab News 24 Int'l - Canada: كافة حقوق الموقع والتصميم محفوظة لـ أخبار العرب-كندا
الآراء المنشورة في هذا الموقع، لا تعبر بالضرورة علي آراء الناشرأو محرري الموقع ولكن تعبر عن رأي كاتبيها
Opinion in this site does not reflect the opinion of the Publisher/ or the Editors, but reflects the opinion of its authors.
This website is Educational and Not for Profit to inform & educate the Arab Community in Canada & USA
This Website conforms to all Canadian Laws
Copyrights infringements: The news published here are feeds from different media, if there is any concern,
please contact us: arabnews AT yahoo.com and we will remove, rectify or address the matter.