أخبار عاجلة
رصد "ثوران كبير" آخَر لبركان تونغا -

دراسة: "مخاطر كبيرة" تطال النساء الحوامل بسبب كورونا

دراسة: "مخاطر كبيرة" تطال النساء الحوامل بسبب كورونا
دراسة: "مخاطر كبيرة" تطال النساء الحوامل بسبب كورونا

اخبار العرب -كندا 24: السبت 15 يناير 2022 08:51 صباحاً ويقول الباحثون في دراسة جديدة نشرتها مجلة "نيتشر ميديسن"، إن خطر ولادة جنين ميت أو حدوث وفاة للطفل خلال الشهر الأول، يكون أعلى بين النساء اللواتي وضعن أطفالهن في غضون أربعة أسابيع من ظهور عدوى كورونا.

وقدّر الباحثون متوسط عدد حالات الأجنة والرضع بـ22.6 حالة وفاة لكل 1000 ولادة، ويمثل هذا الرقم الكبير 4 أضعاف المعدل المعتاد في اسكتلندا، البالغ 5.6 حالة وفاة من بين 1000 ولادة.

واكتشف الباحثون أنّ معظم هذه الوفيات حدثت في حالات حمل بين نساء لم يتلقين لقاحات كورونا.

كما بيّنت الدراسة أن ثمة معدلاً أعلى للولادة المبكرة بين النساء المصابات بكورونا، وهو معدل يرتفع إذا ولد الطفل في غضون شهر من إصابة الأم بكورونا؛ إذ أنجبت أكثر من 16 بالمئة من هؤلاء النساء قبل انقضاء 37 أسبوعًا من الحمل، مقارنة بـ8 بالمئة في الحالات الطبيعية.

ووجد الباحثون أن الغالبية العظمى من الإصابات بين النساء الحوامل كانت بين اللواتي لم يتم تلقيحهن تمامًا، أو تم تطعيمهن جزئياً فقط، حيث إن 11 بالمئة فقط من إجمالي الإصابات كانت بين النساء الحوامل اللواتي تلقين جرعات اللقاح بالكامل.

وكانت النساء الحوامل اللواتي لم يتم يتلقين اللقاح أكثر عرضة أربع مرات لدخول المستشفى، مقارنة بالنساء الحوامل اللواتي تم تطعيمهن.

وحللت قائدة الدراسة، الدكتورة سارة ستوك رفقة زملائها، البيانات التي تم جمعها من جميع النساء الحوامل في الفترة من 1 مارس 2020 حتى نهاية أكتوبر 2021.

ويقول الباحثون إن الأبحاث المبكرة لم تجد أي دليل على أن لقاحات فايزر أو موديرنا تشكل مخاطر جسيمة أثناء الحمل، داعين النساء إلى الحصول على اللقاح، كونه الطريقة الأفضل والأكثر أماناً للوقاية من مخاطر الجائحة.

وبحسب تقرير لصحيفة "نيويورك تايمز"، فإن إحدى نقاط ضعف الدراسة تتمثل في أن الباحثين لم يأخذوا بعين الاعتبار عدد من العوامل، مثل: عمر الأم أو الحالات الطبية الموجودة مسبقًا، والتي يمكن أن تؤدي إلى تبعات سيئة بغض النظر عن الإصابة بفيروس كورونا.

تم ادراج الخبر والعهده على المصدر، الرجاء الكتابة الينا لاي توضبح - برجاء اخبارنا بريديا عن خروقات لحقوق النشر للغير

السابق رئيس الإمارات يتلقى رسالة خطية من الرئيس الجزائري
التالى "أسرار ميدو وإيتو" تشعل الجدل في مصر والجزائر

 
c 1976-2021 Arab News 24 Int'l - Canada: كافة حقوق الموقع والتصميم محفوظة لـ أخبار العرب-كندا
الآراء المنشورة في هذا الموقع، لا تعبر بالضرورة علي آراء الناشرأو محرري الموقع ولكن تعبر عن رأي كاتبيها
Opinion in this site does not reflect the opinion of the Publisher/ or the Editors, but reflects the opinion of its authors.
This website is Educational and Not for Profit to inform & educate the Arab Community in Canada & USA
This Website conforms to all Canadian Laws
Copyrights infringements: The news published here are feeds from different media, if there is any concern,
please contact us: arabnews AT yahoo.com and we will remove, rectify or address the matter.