أخبار عاجلة
فان غال يكشف سبب تفضيله ميلنر على ميسي ونيمار -
Regina Indian Industrial School land transfer 'first step in reconciliation' -
قائد منتخب مصر: أزمة عارضة الأزياء أغلقت تماما -
بالأرقام.. تفاصيل أكبر موازنة في تاريخ مصر -
صورة تكشف من خلالها تفاصيل عن شخصيتك! -
متابعات: مظلومية مرسي وظلامية 'الإخوان' -

افتتاحية/ التخفيض في ميزانية التعليم الثانوي.. نموذجا سيئا للسياسات الفاشلة لحكومةـ فورد في اونتاريو !- بقلم صلاح علام - تورنتو - كندا

افتتاحية/ التخفيض في ميزانية التعليم الثانوي.. نموذجا سيئا للسياسات الفاشلة لحكومةـ فورد في اونتاريو !- بقلم صلاح علام - تورنتو - كندا
افتتاحية/  التخفيض في ميزانية التعليم الثانوي.. نموذجا سيئا  للسياسات الفاشلة لحكومةـ فورد في اونتاريو !- بقلم صلاح علام - تورنتو - كندا

اخبار العرب- كندا 24: المتابع لما يحدث على الساحة التعليمية في اونتاريو ... سيجد ان المناطق التعمية تقوم بإلغاء فصولا للموسيقى لبعض الصفوف ، وإلغاء الخيارات في دراسة الرياضيات للصف الـ 10 وإلغاء فصول الموسيقي للصف الـ 11 والتخصصات في العلوم في الصف الـ12 ...

 

وفي " منطقة تورنتو التعليمية"  يبحثون أيضا إلغاء  وسائل التنقل ( الباصات ) لـ  الفصول التخصصية باللغة الفرنسية/ وإلغاء فصول الدراسات الدولية  بدءا من المرحلة الابتدائية .. وجعل هذه الفصول برسوم مالية  في المرحلة الثانوية ، والحد من البرامج الأخرى لضبط  ميزانيتها بعد  تمويل اقل من حكومة اونتاريو .

 

لقد بدأنا الآن نري ما يعنيه تخفيضات حكومة فورد للتعليم وهذه مجرد عينه صغيره من الخراب الذي يتم إنشاؤه في المدارس ، الكبيرة والصغيرة ، الحضرية والريفية ، في جميع أنحاء اونتاريو.

 

ما  كان في البداية مجرد أفكار  للمناقشة وكانت أفكارا  غامضة حول توفير المال الحكومي عن طريق التخلص من آلاف المدرسين  وزيادة عدد الطلاب في الفصول ... أصبح الآن  سياسة واضحة  وواقعية  ويتم – بالفعل- تطبيقها في المناطق التعليمية  بسبب سياسات قطع الدعم المالي للمناطق التعليمية.

 

هذه التخفيضات سوف تضر بالطلاب  ذوي القدرات التعليمية  البسيطة والمحدودة  , كذلك الطلاب الموهوبين ، وعموما ستجعل المدرسة اقل أثاره للاهتمام بالنسبة لجميع الطلاب.

 

وذلك لان عدد اقل من المعلمين لا يعني مجرد فصولا اقل فقط  . بل  يعني – ايضا-عددا اقل من المدربين للفرق الرياضية وعدد اقل من الموظفين  لتشغيل كل شيء ابتداء من نادي الشطرنج والهوايات  لمجموعة إعداد  كتاب نهاية العام !!!

 

النسبة لبعض الطلاب  ، فان أساسيات المناهج الدراسية-، وعقلانيات  الرياضيات ، والاكتشافات المبهرة  في العلوم ومتعة  القراءة-كافيه لجذبهم  إلى المدرسة ، ولكن من الواضح ان قطع ميزانيات المدارس سيوجد أجواء  أكثر صعوبة  بسبب فصولا اكبر للطلاب  وأعداد اقل من المدرسين والموظفين !!

 

بالنسبة للطلاب الآخرين ، فان الشيء الوحيد الذي يحصلون  عليه هو  تعلم الأساسيات بدون برامج أخرى مبتكرة  قد  يثير شغفهم.

 

بغض النظر عن كيفيه إلغاء الااف من وظائف  المعلمين، او تقاعد العض الآخر ، او الآخرين الذين سيتم فصلهم لعدم وجود ميزانية لهم ... في نهاية المطاف فان  الطلاب  هم الذين سيدفعون الثمن  بسبب سياسات فورد المدمرة!!!

 

هذه الحقيقة قد تكون حجبت لفترة من الزمن مع حرب الكلمات بين رئيس الوزراء دوغ فورد ووزير التعليم له من جانب   ، وبين رؤساء نقابات المعلمين و مدراء " المناطق التعليمية"  من  جهة أخرى ، كلا يدافع عن موقفه ويدعي انه صاحب الرأي الصواب!!

 

وحملت الصحف  في اونتاريو هجوما ضاريا من فورد على   مجلس  منطقة تورنتو التعليمية ووصفهم  بأنهم  "مثيرو للشغب السياسي " و " أصحاب الإنفاق المتهور".

 

 ومثال على ذلك الحد من الاتفاق : ما حدث  وقت سابق من هذا الشهر في  "مدرسه ميفيلد الثانوية" في كاليدون- اونتاريو ،حيث  اصطف مئات من الطلاب الممرات في انتظار أعاده اختيار  فصول  الخريف بعد  ان اعلنت المدرسة تخفيضات رئيسية في الانفاق , بما في ذلك إلغاء برنامج الموسيقي المغنطيسية الذي اشتهرت بها هذه المدرسة !!  وكان ذلك بسبب تداعيات فقدان سبعه مدرسين فقط لوظيفتهم في المدرسة المذكورة !!

 

والآن تصوروا ماذا سيحدث عندما  يفقد أكثر  3,500 من المعلمين وظائفهم  علي مدي أربع سنوات بسبب تخفيضات ميزانية التعليم في عهد " فورد" !!

 

والسوا من ذلك ، ان الخبراء في التعليم يدعون ان التخفيضات في المقاطعات ستعني فقدان عدد أكبر بكثير من المدرسين ، وربما يصل عددهم إلى 10,000 معلم،  ونحن نعلم بالفعل ان جميع الأصوات الأخرى في مجال التعليم ، من نقابات المعلمين إلى مجالس المدارس والطلاب أنفسهم ، أثبتت حتى الآن انها أكثر صوابا من الحكومة  بالرغم  ادعاءاتها السخيفة ان  تخفيضاتها للتعليم  ستنفذ دون ان يلاحظها أحد.!!

 

ان  تقليل  عدد  المعلمين وزيادة أحجام الفصول الدراسية... تعني خيارات  اقل و تجارب ايجابيه اقل بكثير  لطلاب المدارس الثانوية في جميع انحاء المقاطعة.

 

لا يجب أن تكون هذه الطريقة هب  الخيار الأفضل   الذي تقوم به حكومة فورد. ولكنها للأسف الحقيقة الواقعية  التي سيعيشها الطلاب في  اونتاريو  لأعوام مقبلة ،حتى يتم التخلص من هذه الحكومة التي يترأسها رئيس ارعن جاء بغير برنامج انتخابي واضح!!!

                          صلاح علام—تورنتو—كندا

تم النشر في عدد اخبار العرب-  15 مايو 2019

 

 

السابق القلب الكبير/ مذكرات مهاجـــــــــــرة : بقلم مادلين بدوي- نورث يورك- كندا
التالى رمضان / اوراق مهجرية بقلم: سالي كامل - تورنتو

هل تتعامل كندا مع السعودية بحكمة؟

الإستفتاءات السابقة

 
c 1976-2019 Arab News 24 Int'l - Canada: كافة حقوق الموقع والتصميم محفوظة لـ أخبار العرب-كندا
الآراء المنشورة في هذا الموقع، لا تعبر بالضرورة علي آراء الناشرأو محرري الموقع ولكن تعبر عن رأي كاتبيها
Opinion in this site does not reflect the opinion of the Publisher/ or the Editors, but reflects the opinion of its authors.
This website is Educational and Not for Profit to inform & educate the Arab Community in Canada & USA
This Website conforms to all Canadian Laws