أخبار عاجلة
"إنفلونزا الطماطم".. عدوى تنتشر بين الأطفال -

حكايات مهجرية: الحب والحياة في زمن الكورونا :مجموعة قصص قصيرة تنشر تباعا/ الحكاية –2 يوم هادئ في مونتريال ..!/ قصص ورسوم : صلاح علام- تورنتو-كندا

حكايات مهجرية: الحب والحياة في زمن الكورونا :مجموعة قصص قصيرة تنشر تباعا/ الحكاية –2 يوم هادئ في مونتريال ..!/ قصص ورسوم : صلاح علام- تورنتو-كندا
حكايات مهجرية:  الحب والحياة في زمن الكورونا   :مجموعة قصص قصيرة تنشر تباعا/ الحكاية –2  يوم هادئ في مونتريال ..!/   قصص ورسوم  : صلاح علام- تورنتو-كندا

اخبار العرب- كندا 24:

تنويه : اعتذر مسبقا .. اذا كنت في سرد هذه الحكايات..قد  اوردت قصصا قدتكون قيها تشابه لتجربة الآخرين..ففي بلاد الهجرة والاغتراب .. تكاد الحكايات تتشابه في مضمونها ولكنها لا ينقصها الواقع  ... وفي المهجر  تتعدد الحكايات والمعاناة واحدة ..! ( ص.ع)

الحكاية –2

 يوم هادئ في مونتريال ..!

في صباح يوم  جميل تعشم  “نبيل" او "بيل" كما ينادونه الجميع في بيت المسنين الواقع  في“كوت دي نييج-” احد ضواحي مونتريال، والتي لا تبعد كثيرا عن ” وسط البلد“.  كاد العشم ان يستمر طوال اليوم في جماله  وهدؤه الى اخر ساعاته. 

 

بدأ "بيل”  يومه وهو يحدث نفسه كالمعتاد ..ولم يكن. واضحا ان كان يتمتم  بصوت مسموع ام ان شفتيه تتحركان فقط    !!:

- (يا مستر ”نبيل“ :هل يأتيك طيفك انك مازلت صغيرا ؟... وهل  يتواصل الطيف معك كالحلم.. في رفقة بنت جميلة تلعب معك وانت تريد الذرائع لتطبع قبله على خدها قائلا لها ” هابي بيرث داي“ ..  مع علمك اليقيني إنه ليس  عيد ميلادها.. او سؤالك الاخر  البرئ والخبيث في نفس الوقت لتعرض عليها: هل يمكننا ان نلعب عروسه وعريس ؟،  وهل يرجع بك الزمن  الى سماع صوت جدك  الحنون وهو يقول لك بصوت خافت -حتى  لا تسمعك أمك او ابوك..  (هل احضر لك ايس كريم ؟).. فتجيب انت بالإيجاب .. وتطير انت من الفرح وتتمنى الا يعكر صفو التهام الآيس كريم احد وخصوصا أمك التي لا تريد منك  الاكثار من السكريات وإهمال وجبة الطعام ألأساسية  ولعل ومضات الفرح هذه قد ترجعك الى اللحظات المحببة عند استلام  لعبة جديدة  او ملابس جديدة في مناسبات غير  معتادة ... وربما تساعدك الذاكرة أيضا الرجوع في ومضات فلاش باك.. حيث تعود بك    ذاكرة الزمن الى سن الثالثة او الرابعة ،، او بعد ذلك بقليل ... بدون مشاكل او هموم!! 

غير ان الذكريات  يا ” نبيل“ يجب ان تكون إيجابية الى حد كبير  هذا ما يجب ان يحدث لك ،  فانت  القاريئ للنظريات الإيجابية وكتب  قوة التفكير الإيجابيPower of Positive Thinking— -التي توفر لك التمرين على  الأفكار البعيدة عن السلبية ، حيث يقودك عقلك الباطن الى الايجابية في التفكير بدون أي  منغصات)

 ... وافاق ”نبيل“من طيف احلام اليقظة وهو يحدث نفسه هذه المرة وبالعربية  وربما تكون بصوت مسمًوع  : -(أفهمت با ابن العبيطه إيجابية التفكيييير!!!)

***

كان ” نبيل“ في هذا الوضع في باكر هذا الصباح... جلس على كرسيه المعتاد وفنجان القهوة أمامه ومع أول رشفة لـ القهوة  حاول  ان يبعث الى عقله الباطن برسالة جديدة من  وسائل  الإيقاظ ... —(( اصحى يا عم  نبيل ، يوم هادئ ورائع  .. احمد الله أنه اعطاك نعمة الذاكرة والإحساس الجميل ... فهناك العديدين مثلك وفي  نفس الفئة العمرية ... يستيقظون بدون ذاكرة  على الاطلاق  ..، واخرين يستيقظون وسط  واقع اليم من الآلام المبرحة... افرح يا ابن المحظوظة !!!))

***

كان هذا اول يوم بعد رفع الحظر على الزيارات في زمن كورونا ،، في بيت المسنين وفي انحاء مقاطعة كيبيك الكندية.. ومن المفروض ان يزوره اليوم ابنه وأسرته... وكذلك  ستزوره آبنته واسرتها... انه يوم لقاء الاحفاد!!

***

مرة اخرى بدء ”نبيل“ يحاور نفسه من جديد:

-((ابتسم يا أبن  الكئيبة .. اليوم  سيكون رائعا .. ابتعد عن  السلبيات وكن إيجابيا، هل تتذكر  أبوك رحمة الله عليه ... كان عندما يبتسم لك ... كان ذلك معناه  انه سيضع في جيبه ويعطيك حفنه من البونبون والشوكلاته الملفوفة بالاوراق الملونة   ... حتى انك اعتدت ان تتابع  قسمات وجه والدك ... هل سيبتسم اليوم .. وبالتالي .. ستكون حفنة الحلويات الملفوفة من نصيبك ..  ام ان  الابتسامة ستختفي ...وسيكون  يوم أمك أغبر ..، وربما سيصيبك من الحظ جانب  ... قلم هنا او    “  زغذة” هناك  .. حيث سيكون مزاج ابوك متقلب  للغاية .. مثل جو كندا المتقلب هو الاخر  وغير المضمون على الإطلاق !!!))

***

حسب نظام بيت المسنين ..   وجبة اول اليوم  تسبقها القهوة الفرنسية او القهوة الأمريكية .. ثم الإفطار ...وهو افطار موحد من قائمتين  ... الاختيار فيه محدود .. قائمة A او قائمة B وفي المعتاد تحاول إدارة بيت المسنين في تلبية احتياجات .. النزلاء  النباتيين ( الذين لا يأكلون  اللحوم ) وقد تحتوي  وجبة خاصة ل النزلاء المسلمين الذي يأكلون اللحوم الحلال.

***

و“نبيل“ يعتبر  نزيل مميز في بيت المسنين .. فهو في حاله صحية أفضل بكثير من النزلاء الاخرين ... وبالتالي .. اصبح محبوبا... يتبادل الضحكات والنكات  مع الممرضين والممرضات ..وبالذات مع ( مايكل) الشاب الممرض  الأسمر ... الذي هاجرت عائلته من جزر باربادوس .. في جزر الكاريبي .. فهو يحصل منه على فنجان قهوة إضافي .. كما ان ”نبيل“ أيضا لا يبخل على مايكل بشئ.. فهو يتقاسم معه مما يأتيه من خارج بيت المسنين .. اخر مرة تقاسم معه صندوق البقلاوة العربية التي ارسلته اليه  ابنته ... هذا غير الإكرامية المالية هنا   هناك .

***

سأله ( مايكل) لماذا هو مبتسم اليوم بشكل غير عادي ... فأخبره (بيل) انه يوم الزيارة بعد رفع حظر كورونا ... وان ابنه وابنته واودلادهم سيزورونه اليوم .. واكيد سيكونون محملين بالهدايا .. وأنه سعيد برؤية احفاده مرة اخرى .. 

***

استمر “نبيل “ او “ بيل”  طوال اليوم في إيجابية مفرطة .. حتى اقترب موعد الزيارات على الإنتهاء ... وهو يقول في سره ( تفائل يا ابن الكئيبة .. سيحضرون أكيد .. انه اليوم المنتظر لرؤية الأحفاد !)

وكلما دخل شخص جديد .. يرفع ” بيل“ النظارة من على عينيه .. لرؤية الزائر لعله يكون ابنه او ابنته....

***

جاء” مايكل “ وهمس في أذنه ... 

-“هيه مان ”هناك أخبار سارة واخبار سيئة..

فرد ” بيل“: اسرعيا ”ما يكل“ .. قل ما عندك 

ققال مايكل : الأخبار الجيدة .. ان هناك شركة توصيل احضرت صندوقين واحد من ابنك والآخر من ابنتك ... وهما في الإدارة ..جاري تعقيمهما وسيصلان  الى غرفتك.

فقال مقاطعا :  .. وما هو الخبر السئ؟؟

قال مايكل : ابنك وابنتك .. قاما بعمل مسحة-اختيارية  .. كماً هوًمطلوب في برتوكول الزيارة ... فكانت النتيجة إيجابية .. فكلاهما مصابان  بـ كوفيد-١٩!!!

 

صلاح علام- تورنتو- كندا

 

 

 
c 1976-2021 Arab News 24 Int'l - Canada: كافة حقوق الموقع والتصميم محفوظة لـ أخبار العرب-كندا
الآراء المنشورة في هذا الموقع، لا تعبر بالضرورة علي آراء الناشرأو محرري الموقع ولكن تعبر عن رأي كاتبيها
Opinion in this site does not reflect the opinion of the Publisher/ or the Editors, but reflects the opinion of its authors.
This website is Educational and Not for Profit to inform & educate the Arab Community in Canada & USA
This Website conforms to all Canadian Laws
Copyrights infringements: The news published here are feeds from different media, if there is any concern,
please contact us: arabnews AT yahoo.com and we will remove, rectify or address the matter.