من صحف المهجر: من المحتمل أن يلغي مطار مونتريال العديد من الرحلات الجوية الصيفية وسط نقص الموظفين

من صحف المهجر: من المحتمل أن يلغي مطار مونتريال العديد من الرحلات الجوية الصيفية وسط نقص الموظفين
من صحف المهجر: من المحتمل أن يلغي مطار مونتريال العديد من الرحلات الجوية الصيفية وسط نقص الموظفين

اخبار العرب- كندا 24:(عن جريدة الساحة): الخميس 30 يونيو 2022 11:36 صباحاً

اخبار كندا – من المحتمل أن يُطلب من شركات الطيران إلغاء بعض الرحلات الجوية، الأمر الذي سيصدم ويعرقل الكنديين الذين يسافرون من مطار مونتريال هذا الصيف.

من جهته، قال فيليب رينفيل، الرئيس والمدير التنفيذي لمطار مونتريال-ترودو، يوم الأربعاء: ” نحن نجري مناقشات ومن المحتمل تقليل عدد الرحلات الجوية التي سنجريها إلى وجهة معينة “.

وقال رينفيل إن هذا النوع من الانخفاض في الخدمة سببه نقص الموظفين في المطار الذي يسبب جميع أنواع مشاكل السفر نظرا لعدم وجود عدد كاف من العمال لتحميل وتفريغ الطائرات.

جدير بالذكر أنه هناك شركة طيران كندية واحدة على الأقل تستجيب بالفعل لنداء رئيس مطار مونتريال، وقالت الخطوط الجوية الكندية في بيان إنها ستبدأ في خفض جداول الرحلات خلال شهري يوليو وأغسطس، على الرغم من أن شركة الطيران قالت إنها حاولت توقع الزيادة في الحركة الجوية من خلال “التخطيط الدقيق”.

وفي بيان صادر عن الرئيس التنفيذي لشركة طيران كندا مايكل روسو يوم الأربعاء، قال إن خطوط النقل الوطني تكافح لمواكبة الضغوط غير المسبوقة وغير المتوقعة على جميع جوانب نظام الطيران العالمي.

وجاء في البيان: “لم يكن هذا قرارا سهلا لأنه سيؤدي إلى إلغاء رحلات إضافية سيكون لها تأثير سلبي على بعض العملاء”.

“لكن القيام بذلك مقدما يسمح للعملاء المتأثرين بقضاء بعض الوقت في اتخاذ ترتيبات أخرى بطريقة منظمة، بدلا من تعطيل سفرهم قبل وقت قصير من رحلتهم أو أثناءها، مع توفر بدائل قليلة، كما أنها ستمكننا من خدمة جميع العملاء بشكل أكثر موثوقية”.

بالنسبة لأولئك الذين يأملون في الاستمتاع بالسفر مرة أخرى بعد عامين من الوباء، كان وقع الأمر سيئا جدا، كما تواجه المطارات في جميع أنحاء البلاد، بما في ذلك مونتريال، طوابير طويلة والكثير من الأمتعة المفقودة.

وتظهر البيانات الأخيرة أن 51 في المئة من جميع الرحلات الجوية من وإلى المطارات الرئيسية في كندا قد ألغيت أو تأخرت بين 22 و27 يونيو.

وذكرت البيانات الصادرة عن DataWazo، وهي وكالة بيانات استراتيجية مقرها في Fredericton، أن المطار الأكثر تضررا كان تورونتو، حيث أُلغيت 11 في المئة من الرحلات الجوية خلال نفس الفترة الزمنية وتم تأخير 52 في المئة من الرحلات الجوية.

وشاهدت سي تي في بشكل مباشر الإحباط الذي كان فيه البعض في مونتريال، رابع أكثر المطارات ازدحاما في البلاد.

ومن شهادات أحد المسافرين يوم الأربعاء أنه قضى ما يقرب من ساعتين في طابور الأمتعة في الطابق السفلي كي يتمكن من الذهاب إلى فندق، ليكتشف لاحقا أن الحقائب لم توضع حتى على متن الطائرة، وقال: “ليس لدي أي فكرة عما حدث للحقائب”.

وبحسب رينفيل فإنه بالفعل تأتي بعض الرحلات المليئة بالركاب بدون أمتعة، لتصل الحقائب والأمتعة في اليوم التالي.

وعلاوة على الانتظار طويل في المطار، يقول المسافرون إن الموظفين لا يقدمون أي معلومات أيضا.

في سياق ذلك، قال وزير النقل عمر الغبرة: “نشهد زيادة في الطلب على السفر تتجاوز قدرة شركات الطيران والمطارات على تعزيز الموارد التي تحتاجها لاستيعاب هذه الزيادة”.

وقال المدافع عن حقوق المسافرين جوا جابور لوكاكس إنه كان ينبغي على شركات الطيران أن تتوقع ذلك بعد رفع قيود السفر المفروضة بسبب كورونا، مضيفا: “لقد باعوا تذاكر أكثر مما كان النظام قادرا على تحمله والتعامل معه في هذه المرحلة، وكان هذا متوقعا”.

ويبدو أن النقص في العمال يشمل جميع المجالات، حيث تظهر الوثائق المقدمة إلى البرلمان والتي استعرضتها سي تي في ناشيونال نيوز أن عدد الموظفين العاملين في المطارات لوكالة خدمات الحدود الكندية (CBSA) وهيئة أمن النقل الجوي الكندية (CATSA) لم يلحق بعد بمستويات ما قبل الوباء.

ختاما ومع اقتراب موسم السفر الصيفي، لم تتسبب الطوابير الطويلة في

..

التالى السكان الأصليون في كندا يطالبون البابا فرنسيس بإلغاء عقيدة الاكتشاف.. فماذا تعني؟

 
c 1976-2021 Arab News 24 Int'l - Canada: كافة حقوق الموقع والتصميم محفوظة لـ أخبار العرب-كندا
الآراء المنشورة في هذا الموقع، لا تعبر بالضرورة علي آراء الناشرأو محرري الموقع ولكن تعبر عن رأي كاتبيها
Opinion in this site does not reflect the opinion of the Publisher/ or the Editors, but reflects the opinion of its authors.
This website is Educational and Not for Profit to inform & educate the Arab Community in Canada & USA
This Website conforms to all Canadian Laws
Copyrights infringements: The news published here are feeds from different media, if there is any concern,
please contact us: arabnews AT yahoo.com and we will remove, rectify or address the matter.