أخبار عاجلة

كيبيك تتهيأ لإعادة فائض “هيدرو كيبيك” إلى جيوب المشتركين

كيبيك تتهيأ لإعادة فائض “هيدرو كيبيك” إلى جيوب المشتركين
كيبيك تتهيأ لإعادة فائض “هيدرو كيبيك” إلى جيوب المشتركين
شاركها

التلفزيون العربي الكندي:

تتهيأ حكومة فرانسوا لوغو في مقاطعة كيبيك لإعادة مبلغ 1,5 مليار دولار سبق لـ”هيدرو كيبيك” (Hydro-Québec)، شركة الكهرباء العامة في المقاطعة، أن استوفته من مشتركيها على امتداد سنوات عدة زيادةً عن المستحق.

هذا ما أفادته صحيفة “لا بريس” الصادرة في مونتريال، كبرى مدن المقاطعة، وأعاد تأكيده التلفزيون العربي الكندي

وتنوي حكومة حزب التحالف من أجل مستقبل كيبيك (CAQ) تقديم مشروع قانون في الجمعية الوطنية غداً الأربعاء يتيح إعادة هذا المبلغ إلى مشتركي “هيدرو كيبيك”.

ومن المتوقع أن يُعاد المبلغ إلى المشتركين عن طريق تجميد تعرفة الكهرباء خلال عام 2020 واحتساب زيادتها في السنوات الأربع اللاحقة وفقاً لمؤشر تضخم الأسعار فقط.

واستيفاء “هيدرو كيبيك” مبلغ 1,5 مليار دولار زيادةً عن المستحق عائد لتحقيقها عوائد تفوق ما كانت وكالة الطاقة في مقاطعة كيبيك قد سمحت لها به.

وبتقديمها مشروع القانون غداً تكون حكومة لوغو قد أقدمت على خطوة إعادة مال “هيدرو كيبيك” الزائد إلى أصحابه مع نهاية الدورة البرلمانية الحالية، قبل بدء العطلة الصيفية، وبعد تسلمها قبل أسبوعيْن ونصف عريضة من اتحاد دافعي الضرائب الكنديين (Canadian Taxpayers Federation) تحمل تواقيع 75 ألف مواطن يطالبونها بإعادة المال إلى مشتركي شركة الكهرباء العامة.زعيم حزب التحالف من أجل مستقبل كيبيك فرانسوا لوغو متحدثاً إلى الصحفيين في العاصمة الكيبيكية، كيبيك (Ryan Remiorz / CP)

وكانت حكومة لوغو قد تعرضت أيضاً لانتقادات من أحزاب المعارضة، لاسيما من الحزب الليبرالي الكيبيكي (PLQ) الذي يشكل المعارضة الرسمية، لتلكؤها في الإقدام على هذه الخطوة، لاسيما وأن لوغو نفسه عندما كان في صفوف المعارضة انتقد بشدة حكومة الليبراليين على ما أسماه “الضريبة المستترة”، في إشارة إلى استيفاء “هيدرو كيبيك” مبالغ تزيد عن المستحق.

ووصل حزب التحالف من أجل مستقبل كيبيك، المنتمي ليمين الوسط، بقيادة لوغو إلى السلطة للمرة الأولى في تاريخه بموجب انتخابات الأول من تشرين الأول (أكتوبر) الفائت العامة التي فاز فيها بحكومة أكثرية.

(فادي الهاروني -راديو كندا الدولي/CATV)

شارك هذا الموضوع:

معجب بهذه:

إعجاب تحميل...

تم ادراج الخبر والعهده على المصدر، الرجاء الكتابة الينا لاي توضبح - برجاء اخبارنا بريديا عن خروقات لحقوق النشر للغير. c 1976-2016 Arab News24 Int'l - Canada : كافة حقوق الموقع والتصميم محفوظة لـ أخبار العرب-كندا الآراء المنشورة في هذا الموقع، لا تعبر بالضرورة علي آراء الناشرأو محرري الموقع ولكن تعبر عن رأي كاتبيها Opinion in this site does not reflect the opinion of the Publisher/ or the Editors, but reflects the opinion of its authors. .. تنويه:هذا الموقع والجريدة المطبوعة خدمة مجانية لخدمة عرب كندا يتم دعمه من الاعلانات فقط، ومع شكرنا المسبق لمساهمة الزملاء وكتاب الموقع ... الا اننا نعتذر عن عدم وجود امكانيات لاعتماد مراسلين لنا This website is Educational and Not for Profit to inform & educate the Arab Community in Canada & USA The printed Newspaper is distributed for FREE and all our Editors are contributing writers. Legal Notice to viewer, users or third party/ COPYRIGHT This Website conforms to all Canadian Laws.

السابق مشاريع الإدارة الجديدة لـ”البيت الفلسطيني” في تورونتو وتحدياتها
التالى ديون المستهلك الكندي تواصل الارتفاع

هل تتعامل كندا مع السعودية بحكمة؟

الإستفتاءات السابقة

 
c 1976-2019 Arab News 24 Int'l - Canada: كافة حقوق الموقع والتصميم محفوظة لـ أخبار العرب-كندا
الآراء المنشورة في هذا الموقع، لا تعبر بالضرورة علي آراء الناشرأو محرري الموقع ولكن تعبر عن رأي كاتبيها
Opinion in this site does not reflect the opinion of the Publisher/ or the Editors, but reflects the opinion of its authors.
This website is Educational and Not for Profit to inform & educate the Arab Community in Canada & USA
This Website conforms to all Canadian Laws